Home » أخبار مسيحية, فيديو » استمرار استهداف المسيحيين بسيناء .. فيديو| جماعة إرهابية تقتل مواطنًا وابنه

استمرار استهداف المسيحيين بسيناء .. فيديو| جماعة إرهابية تقتل مواطنًا وابنه


قتلت عناصر من الجماعات التكفيرية والإرهابية بالعريش، مواطنا مسيحيا ونجله، وأشعلت فيهما النار فيهما بمدينة العريش.
ومن جانبة قال سمير فايز، نجل شقيق الضحية، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “العاشرة مساءً” المذاع على فضائية “دريم2” مع الإعلامي وائل الإبراشي،أمس الأربعاء، إن منفذي الجريمة هجموا على البيت نحو العاشرة مساءً وأطلقوا النار على ابن عمه أولا ويدعى مدحت ثم أطلقوا النار على عمه في رأسه وقاموا بإخراج زوجة عمه من المنزل ثم أشعلوا النيران فيه.
وتابع “فايز” تم نقل الجثتين إلى المستشفى وتم تحرير محضر بالواقعة وأمر وكيل النيابة بتشريح الجثتين وإصدار تقرير شرعي من طبيب ببور سعيد ولذلك تم تأجيل التشريح حتى قدوم الطبيب.
وأكد أن المسحيين المتواجدين في العريش مستهدفين وعلى الرغم من ذلك يصرون على البقاء في أماكنهم رغم تهديدات العناصر المسلحة لهم، واصفًا حوادث القتل التي يتعرض لها المسيحيون بـ”البشعة”، موضحًا أن ستة مسيحين لقوا مصرعهم خلال العشرة أيام الأخيرة بسيناء.
وأشار فايز في حديثه إلى أن مناطق المواجهات الاكثر خطورة مع الجماعات المتطرفة في الشيخ زويد ورفح أكثر أمناً من العريش على حد وصفه، “احنا مش عارفين نعيش”، موضحًا أن الأطفال المسحيين يجدون صعوبة كبيرة في الذهاب لدروسهم خوفًا من تعرضهم لأي أذى، مبينًا أن الجماعات الإرهابية تستهدف الذكور فقط ولا يقتلون النساء.

وازدات حالات استهداف المسيحيين من قبل الجماعات الإرهابية،بمناطق مختلفة من محافظة سيناء.
فلقى مواطن يدعى جمال توفيق 50 عاما مسيحي الديانة “بائع احذية” مصرعة على أيدى مسلحين مجهولين داخل سوق الخميس الشهير بمدينة العريش أمام زوجتة والمارة، بعد أن إطلاق النار على رأسه وصدره ولاذوا بالفرار وتم نقل الجثمان لمستشفى العريش العام وذلك في منتصف الشهر الجاري.

وفي بداية يناير الماضي أطلق مسلحون النار على مواطن مسيحيي يدعى سالم ح م 40 عاما، في منطقة وادي العمرو مركز الحسنة بوسط سيناء، مما أدى إلى وفاته في الحال.

كما قتل مواطن يدعى إبراهيم الحمراوي ذبحًا على أيدي مسلحين قاموا بقطع رأسه أمام المارة، بأول شارع أسيوط بالقرب من ميدان العتلاوي في منطقة الخوافرية بالعريش، والقوه بالشارع وسط مدينة العريش وغادروا المنطقة دون ضبطهم، وذلك في اكتوبر الماضي.

و لقي مواطن يدعى مساك نصر الله مصرعه بعد أن أطلق عليه مجموعة من الإرهابيين إحدى عشر رصاصة بالعريش، في مارس الماضي وتم نقل الجثمان لمستشفى العريش العام.
و قتل مواطن مسيحي يدعى “هاني” على يد عناصر إرهابية ملثمة استهدفته في محله التجاري، بمنطقة سوق الخميس، بالعريش وتم نقل الجثمان لمستشفى العريش العام، وذلك في نهاية فبراير عام 2015.

© 2016 الحقيقة – Al Hakekah · RSS